نود لفت انتباه الإخوة زوار الموقع ان هذه النسخة هي نسخة تجريبية للموقع بشكله الجديد , للابلاغ عن اخطاء من هنا

بيان سيد فؤاد الرفاعي الحُسيني رئيس مجلس إدارة مركز وذكر الإسلامي في الكويت رداً على تصريحات اللواء مازن الجراح وكيل وزارة الداخلية الكويت
5-11-2015 318   
   
عدد مرات التحميل : 55

بيان سيد فؤاد الرفاعي الحُسيني رئيس مجلس إدارة مركز وذكر الإسلامي في الكويت رداً على تصريحات اللواء مازن الجراح وكيل وزارة الداخلية الكويت

 بيان من سيد فؤاد الرفاعي الحُسيني رئيس مجلس إدارة مركز وذكِّر الإسلامي في الكويت

 رداً على تصريحات  اللواء مازن الجراح وكيل وزارة الداخلية الكويتية
 
قال الله تعالى : (  إِنَّمَا الْمُؤْمِنُونَ إِخْوَةٌ  )
 
أيها المسلمون : منذ عدة أيام أدلى مازن الجراح بتصريحات على إحدى الفضائيات قال فيها :
سنزيد الرسوم المتعلقة بإقامة الوافدين
و عائلاتهم ... وقال أن الوافدين ما عندهم مصرف
( أي مصروف يومي ...!!! ) و كل ما يأخذونه من رواتب وفلوس ... يحوِّلونه إلى بلادهم ... و كل طعامهم من موائد حفلات الأعراس ...!!! والبوفيهات المفتوحة ...!!! وبرَّر مازن زيادة الرسوم بأنه : يجب على الوافدين أن يشاركوا خزينة الدولة في تكاليف : الصحة والخدمات وغيرها ...!!! 
وقال - أيضاً - بأن دول الخليج الأخرى تحلب العمالة الوافدة حلباً ...!!! بحيث يأتي نهاية الشهر ...
و ليس لدى العامل أي فلس من دخله الشهري ...!!! 
أيها الإخوة : أولاً : إخواننا المسلمون القادمون إلى الكويت ... من أجل طلب الرزق الحلال ...هؤلاء من المُعيب أن نسميهم :  مقيمين ...!!! أو وافدين ...!!! أو أي تسمية أخرى تشير إلى أنهم غرباء...!!!  فالأرض أرض الله تعالى .. والمال مال الله عز وجل ... وكل مسلم له الحق أن يعيش ويعمل في أي بلد فتحها المسلمون ....!!! 
 
ثانياً : الإسلام لا يعترف بما يسمونه : بالجنسية ...!!! التي صدَّرها إلينا الكفرة ...  وهم بدأوا يتخلصون منها وفق طريقتهم .... !!! بينما لا زال بعض من أبناء جلدتنا متمسكين بها ...!!!جاهلية ...!!!وزوراً ... !!! وبهتاناً...!!! 
ثالثاً : التفاضل في الإسلام ليس : باللون ...
ولا بالقبيلة ...ولا بالبلد ... وإنما بالدين ... قال تعالى :
(  إنَّ أَكْرَمَكُمْ عِنْدَ اللَّهِ أَتْقَاكُمْ  )
رابعاً : أما تعلَّم مازن من الدول حتى الكافرة ... معاني الإنسانية ..!!! فعندما لجأ إخواننا وأهلنا السوريون و غيرهم من المسلمين إلى أوروبا ... خرج رؤوساء وزرائهم ...!! و وزراؤهم ...!!! و عامة الشعب هناك ...!!! يرحِّبون بهم ...!!! ورفعوا لافتات مكتوباً عليها :
 
( أهلاً بالسكان الجدد ...!!! ).
ملاحظة : نحن - هنا - لا نحب أن نمدح الكفرة .
بل حتى ننهى عن الهجرة إلى بلادهم ...
صيانةللدين ...!!! ولكن السؤال :
هل أصبح اليهود والنصارى أفضل من المسلمين ..!!!؟؟؟ 
حسبنا الله ونعم الوكيل .
خامساً : أين مازن  من تسمية الكويت :
مركزاً إنسانياً ...!!!؟؟ و أميرها أميراً للإنسانية  ...!!!؟؟ 
أهكذا هم مسؤولو المراكز الإنسانية ...!!! 
سادساً : ألا يخجل مازن عندما سمَّى إخواننا و أهلنا  بالوافدين ...!!! و صورهم وكأنهم :
متسولون يتتبعون فتات الموائد ...!!! و الولائم ...!!!
سابعاً :  ثم ألا يخجل - مازن - خاصة وهو وكيل وزارة داخلية ...!!! ألا يخجل : 
من استخدام عبارة ( تحلب ... ) و التي لا تُستخدم
إلا مع الحيوانات ..!!!؟؟؟ أجلكم الله تعالى . 
ثامناً : ثم ألا يتقي الله مازن عندما يشجع على  زيادة الضرائب و الرسوم على المستضعفين ...!!! فبأي حق يستحل هو ...!!! و الحكومة ...!!! و المسؤولون أموال الناس ...!!! التي حرَّم الله تعالى أكلها  إلا بالحق ....!!!!
وختاماً : أولاً : نُطالب الحكومة معاملة كل المسلمين  بغض النظر عن بلادهم ... وفق شرع الله تعالى من : العدل ... والمساواة ... والأخوَّة ...إنما المؤمنون إخوة. 
ثانياً : نقول لإخواننا المسلمين داخل الكويت وخارجها : أنتم إخواننا... وأهلنا ...ولكم حق الأخوَّة علينا :
لكم مالنا ... !!! وعليكم ما علينا...!!! 
وكلام مازن لا يُمثِّل إلا نفسه ...!!! 
ولا يُمـثِّل المسلمين الموحِّدين في الكويت ... الذين عُرِفوا : بالكرم ...  والسماحة ... وإكرام الضيف ... والإحسان إلى الناس عامة .... وإلى المسلمين خاصة...!!!

ألا هل بلغت ... اللهم فاشهد 
أخوكم / سيد فؤاد بن سيد عبد الرحمن الرفاعي الحُسيني 
رئيس مجلس إدارة مركز وذكر الإسلامي في الكويت 
الخميس 23 محرّم 1437 هـ . 2015/11/5 م


 


اضف تعليقك

تعليقات الزوار

لا يوجد تعليقات

روابط هامة


كن على تواصل


أوقات الصلاة



يَسْأَلُكَ النَّاسُ عَنِ السَّاعَةِ ...

3276 زيارة
|

بَلْ كَذَّبُوا بِالسَّاعَةِ ...

3675 زيارة
|

قُلِ الْحَمْدُ لِلَّهِ وَسَلَامٌ عَلَى عِبَادِهِ الَّذِينَ اصْطَفَى

3839 زيارة
|

جديد وذكر


استطلاع للرأي


هل أنت من مشتركي صفحتنا على الفيس بوك وهل تراها مفيدة ؟