نود لفت انتباه الإخوة زوار الموقع ان هذه النسخة هي نسخة تجريبية للموقع بشكله الجديد , للابلاغ عن اخطاء من هنا

القضاء يحكم : (بعدم اختصاص المحكمة ) رداً على تدخلات جارتنا حصة الحساوي في شؤوننا الخاصة ..!!!
28-4-2016 478   
   
عدد مرات التحميل : 118

القضاء يحكم : (بعدم اختصاص المحكمة ) رداً على تدخلات جارتنا حصة الحساوي في شؤوننا الخاصة ..!!!

 بسم الله و الحمد لله و الصلاة و السلام على رسول الله وعلى اله و صحبه و من والاه .. أما بعد

سيد فؤاد الرفاعي الحُسيني رئيس مجلس إدارة مركز وذكِّر الإسلامي في الكويت 

القضاء يحكم : (بعدم اختصاص المحكمة ) رداً على تدخلات جارتنا حصة الحساوي في شؤوننا الخاصة ..!!!


أيها المسلمون  : منذ أن اشترينا أرضنا في سلوى منطقة أنجفة وجيراننا الدكتور بدر جاسم اليعقوب و زوجته السيدة حصة مبارك عبد العزيز الحساوي

لا يتركون جهداً صغيراً ولا كبيراً إلا و يُحاربوننا به ..!! ومن ذلك أنهم رفعوا علينا دعوى طالبوا فيها بوقف الأعمال الإنشائية التي نقيمها داخل قسيمتنا ريثما يتم الحصول على ترخيص البلدية ..!!! أيها الأحبة : الأعمال الإنشائية التي نقوم بها عبارة عن عمود معدني يبعد عن بيتها أكثر من سبعين متراً ...!! تم رفع اسم الله تعالى عليه و اسم نبينا محمد صلَّ الله عليه و سلم و كذلك  إنشاء ستارة قماشية ستراً لي و لهم حيث فتحوا شبابيكهم باتجاه بيتنا ...!!  

 مما يُمكِّنهم من التجسس علينا  و مطالعة حريمنا و نسائنا ...!! و غيرها من الأعمال الأخرى ..!! 

أيها الإخوة : حَكَمَ القاضي على هذه الدعوى المرفوعة من قبلهم ضدنا 

( بعدم اختصاص المحكمة نوعياً بنظر الدعوى ) (جزاه الله تعالى خيراً)...

و الحمد لله على كل حال

 

ــــــــــــــــــــــــــــ

 

مرفق :

1 - صورة الدعوى

2 - صورة الحكم 

3 - صورة الأعمال الإنشائية حسب تعبير الحساوي والتي طالبت بوقفها

4 - صورة اسم الله تعالى واسم نبينا محمد  صلَّ الله عليه و سلم

 https://justpaste.it/tqmd


أخوكم / أبو عبد الله 

سيد فؤاد بن سيد عبد الرحمن الرفاعي الحُسيني 

رئيس مجلس إدارة مركز وذكِّر الإسلامي في الكويت

 

الخميس 21 رجب 1437 هـ . 2016/4/28 م

 

 

 


اضف تعليقك

تعليقات الزوار

لا يوجد تعليقات

روابط هامة


كن على تواصل


أوقات الصلاة



يَسْأَلُكَ النَّاسُ عَنِ السَّاعَةِ ...

3276 زيارة
|

بَلْ كَذَّبُوا بِالسَّاعَةِ ...

3675 زيارة
|

قُلِ الْحَمْدُ لِلَّهِ وَسَلَامٌ عَلَى عِبَادِهِ الَّذِينَ اصْطَفَى

3839 زيارة
|

جديد وذكر


استطلاع للرأي


هل أنت من مشتركي صفحتنا على الفيس بوك وهل تراها مفيدة ؟